العلاج بالأعشاب لالتهاب المعدة والأمعاء وطرق الوقاية

تستخدم الأعشاب لعلاج أمراض الأمعاء الالتهابية. يمكن أن يؤدي تناول الأطعمة غير الصحية (التي يمكن أن تحتوي على بكتيريا ضارة) إلى التهاب الأمعاء ، ويتناول الكثير من الناس الأطعمة الملوثة بالكائنات الدقيقة. بمرور الوقت ، ستؤدي هذه الأطعمة إلى تهيج الأمعاء. لذلك ، سنناقش الآن حول مرض التهاب الأمعاء والعلاجات الطبيعية.

اطلع على الموضوعات التالية للتعرف على علاج بكتيريا المعدة بالثوم والزبادي: البكتيريا الموجودة في علاج بكتيريا المعدة بالثوم والزبادي يمكن القضاء عليها نهائياً.

الأمعاء

  • الأمعاء هي جزء مهم من أجزاء وأعضاء مختلفة من الجهاز الهضمي ، وتتكون من مجموعة من الأوعية الدموية والعضلات والأنسجة ، وتتكون أيضًا من 3 أعضاء مهمة ، مثل الأمعاء الغليظة والأمعاء الدقيقة والمستقيم.
  • يتكون أيضًا من نسيج يسمى الاثني عشر ، طوله 20-25 سم ، يحيط بالبنكرياس ، على شكل حرف C ، ويفرز إفرازات من المعدة والقنوات الصفراوية والبنكرياس. يتكون نسيج الصائم ، الذي يتراوح طوله بين 2 و 3 أمتار ، من طيات. يمكن للعضلات التي تمتص ما يتم إنتاجه في عملية الهضم ، بما في ذلك الدقاق الذي يرتبط بالجهاز الهضمي ، أن تمتص أيضًا العناصر الغذائية التي لا تزال موجودة في عملية الهضم ، بطول يصل إلى 3 أمتار.

اقرأ هذا المقال للتعرف على الأطعمة المناسبة لمرضى قرحة المعدة: ما هو النظام الغذائي لمرضى قرحة المعدة والجنس والأسباب والمضاعفات

أهمية القناة الهضمية

تعتبر الأمعاء مهمة جداً في جسم الإنسان لأنها تلعب دوراً هاماً في عملية الهضم والامتصاص مثل:

  • تهضم الأمعاء البروتينات المتبقية تحت تأثير الإنزيمات التي يفرزها البنكرياس والكبد (مثل التربسين وعوامل الاستزراع الكيميائي). يساعد على هضم البروتينات وتحويلها إلى أجزاء صغيرة تسمى الأحماض الأمينية.
  • تقوم الأمعاء أيضًا بهضم الكربوهيدرات وتحويلها إلى جزء صغير من السكريات تحت تأثير مجموعة من الإنزيمات (مثل اللاكتوز أميليز).
  • وعملية هضم الدهون وتحويلها إلى جلسرين تحت تأثير مجموعة من إنزيمات البنكرياس.
  • اللفائفي ، الجزء الأخير من الأمعاء ، يمتص العناصر الغذائية التي لا يتم امتصاصها من المعدة.
  • له تأثير مهم في تعديل المناعة على أنواع مختلفة من البكتيريا في الجسم.
  • تفرز الأمعاء الدقيقة أيضًا مجموعة من الإنزيمات التي تكسر بعض العناصر الغذائية والمواد.

راجع المقال التالي لتتعلم كيفية علاج التهابات المسالك البولية بالعسل: علاج التهابات المسالك البولية بالعسل وأعراضها وأسبابها.

أمراض الأمعاء

على الرغم من تعدد وظائفه وأهميته ، إلا أنه لا يزال هناك العديد من الأمراض التي تؤثر على صحة الجهاز الهضمي والأمعاء ، ومن أهمها:

  • انسداد الأمعاء: بسبب عملية أو مرض معين (مثل السرطان) ، يمكن أن يؤدي ذلك إلى انسداد الأمعاء ، مما قد يؤدي إلى مشاكل في الجهاز الهضمي وحركات الأمعاء.
  • داء كرون: مرض كرون هو مرض يصيب جهاز المناعة البشري ، ويعتبر المرض من الأمراض المعوية التي يمكن أن تسبب التهابات وانتفاخات معينة ، ويصيب العديد من المواقع في الجسم ، بما في ذلك الشرج والأمعاء الغليظة والأمعاء الدقيقة والفم. . التجاويف والأمعاء ، والتي يمكن أن تؤدي أيضًا إلى مضاعفات خطيرة.
  • مرض الاضطرابات الهضمية: بينما يتسبب هذا المرض في تلف الأمعاء وصعوبات في الجهاز الهضمي ، يعتبر المرض مشكلة صحية ومناعية ، وبسبب عوامل مثل تناول بعض الأطعمة والغلوتين ، يؤثر على الجهاز الهضمي الموجود في الحبوب.
  • التهاب القولون التقرحي: يعتبر هذا المرض من الأمراض الالتهابية للأمعاء لأنه يسبب الألم والتقرحات والتهيج في المعدة والأمعاء ، وهناك عدة عوامل تسبب هذه الحالة مثل العوامل الوراثية والعمر والظروف البيئية.

راجع هذه المقالة للتعرف على أفضل علاج لـ IBS: أفضل علاج لـ IBS

التهاب الأمعاء

في بعض الحالات ، قد يحدث تورم والتهابات معينة في الأمعاء تسمى التهاب المعدة ، والتي يمكن أن تشمل:

  • هناك مجموعات من الالتهابات التي تصيب القناة المعوية ، من أهمها: الالتهابات التي تسببها الفيروسات ، الالتهابات التي تسببها المواد الكيميائية ، الالتهابات التي تسببها المواد المشعة ، الالتهابات الناتجة عن الشرب ، أنواع الالتهابات الناتجة عن الشرب. ، ضغط الدم وضغط الدم ، الالتهابات الناتجة عن ضعف تدفق الدم ، الالتهابات التي تسببها الأمراض المختلفة.
  • وهناك بعضها يسبب التورم والالتهابات ، مثل: تناول بعض المواد الضارة والمشروبات ، وتناول أنواع معينة من التبغ والكحول ، والإصابة بأمراض معينة ، وتناول العقاقير المخدرة ، وتناول الأدوية مثل الأدوية المضادة للالتهابات على سبيل المثال. وإيبوبروفين وديكلوفيناك لأنها يمكن أن تسبب القرحة.

اقرأ هذه المقالة للتعرف على علاج الجهاز المعوي للأطفال: علاج التهاب الأمعاء عند الأطفال ، الأسباب والأعراض

أعراض التهاب المعدة والأمعاء

يظهر على المرضى أثناء التهاب الأمعاء عدد من الأعراض والأمراض ، من أهمها:

  • التهاب المفاصل مثل التهاب المفاصل المحوري والتهاب المفاصل الروماتويدي.
  • شعرت بألم شديد وثقيل في معدتي وفتحة الشرج.
  • يحدث بعض الإفرازات والنزيف.
  • ارتفاع حاد في درجة حرارة الجسم ، سخونة.
  • لا تستطيع التبرز.
  • تحدث بعض الالتهابات في عدة أجزاء من الجسم.
  • ستحدث بعض التغيرات الجلدية.
  • ضعف المناعة.
  • الإسهال والقيء وعدم الراحة.
  • فقدان الشهية وفقدان الوزن.
  • حدوث عدة أمراض ومضاعفات للجهاز الهضمي والعصبي.

راجع المقالة التالية للتعرف على الأسباب الشائعة لحركات الأمعاء بعد الأكل: الأسباب الشائعة لحركات الأمعاء بعد الأكل ، والأعراض وكيفية علاجها.

كيف تحمي الامعاء

هناك طرق عديدة للوقاية وتقليل الالتهاب والتورم الذي يصيب الأمعاء والجهاز الهضمي ، ومن أهم هذه الطرق والتعليمات ما يلي:

  • تناول الأطعمة الصحية: يجب أن تعتمد على الأطعمة الصحية ، مثل الخضار والفواكه والبذور والحبوب والمكسرات (مثل العدس والفاصوليا) ، ويجب عليك تقليل محتوى الألياف لديك ، لأن هذا سيزيد الغازات والانتفاخ ، ومضغ الطعام. للحد من مشاكل الجهاز الهضمي ، تناول المزيد من منتجات الألبان وتقليل تناول الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة وغير المشبعة.
  • اشرب الكثير من السوائل: تحتاج إلى طبيب مصر تناول السوائل والماء ، حيث تحتاج إلى شرب ما لا يقل عن 3 لترات من الماء يوميًا عن طريق شرب المشروبات الغازية والعصائر والأعشاب.
  • تجنب العادات السيئة: يجب تجنب جميع أنواع السجائر والكحول ، والحد من تناول الكحول ، وتقليل نظامك الغذائي.
  • تمرين: تمرن كثيرًا لتنشيط الدورة الدموية والهضم ، يجب الانتباه إلى النظافة الشخصية وغسل يديك قبل الأكل.

اقرأ هذه المقالة للتعرف على علاج تقلصات المعدة الناتجة عن نزلات البرد: تقلصات المعدة الناتجة عن نزلات البرد

العلاجات العشبية لالتهاب المعدة والأمعاء

هناك العديد من الأعشاب لعلاج التهابات وأمراض الأمعاء والأمعاء ، ومن أهمها:

  • الكركم: من الأعشاب التي تقلل الالتهاب والتورم والتقلصات العضلية ، لاحتوائه على الكركم الذي يحتوي على مواد مضادة للالتهابات.
  • بذور الكتان: لعلاج الغازات والالتهابات ، ويمكنها أيضًا تقليل التهابات الأمعاء وأمراضها.
  • النعناع: للنعناع مفعول زيت النعناع ، الذي يمكن أن يقلل التورم والألم في الجهاز الهضمي ، ويقي من الالتهاب والألم ، ويمكن لزيت النعناع أن يحفز إفراز الغازات والتقلصات.
  • بذور الشمر: الشمر من الأعشاب الهامة لشفاء الأمعاء لأنه يقضي على الغازات ، ويعزز عملية مدر البول ، ويقلل من التهابات الأمعاء.
  • الشاي الأخضر: يحتوي على مواد مضادة للالتهابات ، لذلك يجب شربه في الصباح على معدة فارغة وبعد الوجبات.
  • الزعتر: يتم نقعه بالزعتر يومياً لتقليل فرص الإصابة وتطهير الأمعاء.
  • الزنجبيل: لأن الزنجبيل له القدرة على تطهير الأمعاء ، يمكنك إضافة القليل من الزنجبيل في الماء المغلي وتناوله يوميًا.
  • الشمر: يمكن أن يحفز الشمر التخلص من الغازات والالتهابات في الجسم ويقلل من الإصابة بأمراض الأمعاء ، لذلك يعتبر من أهم الأعشاب التي تجعل المعدة والأمعاء تشعر بالراحة.
  • القرفة: تحتوي القرفة على العديد من المواد المضادة للالتهابات وتقلل من الألم.

تعرف على كيفية علاج الانتفاخ والإمساك بالأعشاب من خلال قراءة المواضيع التالية: استخدام الأعشاب والطرق الطبيعية لعلاج الانتفاخ والإمساك.

في ختام هذا المقال نناقش استخدام الأعشاب لعلاج مشاكل التهاب الأمعاء ، وكذلك الأمراض التي تصيب الأمعاء وطرق حماية الأمعاء من العدوى.