الم بعد العلاج لعدة ساعات ما اسبابه وعلاجه؟

يستمر الألم بعد التغوط لعدة ساعات واليوم نمنحك من خلال موقعنا هذا الألم الذي يزعج الكثير من الناس (رجال ونساء) والأسوأ هو الألم المزمن الذي يستمر لفترة طويلة. ليس أسوأ.

يستمر الألم بعد حركات الأمعاء لعدة ساعات

يؤكد الأطباء أن الألم الذي يستمر لعدة ساعات بعد العلاج ناتج عن أسباب صحية متنوعة ، من أهمها:

التهابات البواسير:

يحدث الألم عند العلاج بسبب البواسير ، وخاصة البواسير الخارجية ، وعندما تضغط على أنفاسك أثناء التبول ، سيظهر ألم شديد ومستمر.

شق شرجي:

بسبب الإمساك الشديد ، يعاني الكثير من الناس من تشققات أو تشققات في فتحة الشرج ، والتي يمكن أن تسبب ألمًا شديدًا ، خاصة أثناء الإمساك ، وكذلك ظهور دم في الحوض أو الشرج.

آلام أسفل الظهر (ألم عظم الذنب)

يعاني بعض الأشخاص من آلام العظام ، وخاصة آلام أسفل الظهر ، أو آلام العصعص في منطقة الشرج ، لأنها تؤثر عليهم بشكل مباشر وتسبب الألم أثناء العلاج.

من خلال قراءة المقالة أدناه ، يمكنك أيضًا الحصول على الكثير من المعلومات: الأسباب الشائعة لحركات الأمعاء بعد الأكل ، والأعراض وكيفية علاجها.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد من خلال زيارة المقالات التالية حول مشاكل التغوط: أسباب وعلاج سوء التغوط عند الأطفال.

الالتهابات البكتيرية والفطرية للشرج

يمكن أن يؤدي تعرض فتحة الشرج لبعض الالتهابات البكتيرية أو الفطرية إلى حكة شديدة وألم ، خاصة أثناء العلاج.

أمراض المسالك البولية:

يتأثر الجهاز البولي بالعديد من الأمراض الشائعة ، والتي يمكن أن تسبب ألمًا شديدًا عند معالجتها ، مثل التهاب البروستاتا.

التهابات المستقيم:

المستقيم عبارة عن أنبوب يربط الأمعاء الغليظة بالشرج ، لذلك يعاني الكثير من الأشخاص من التهاب المستقيم الذي يمكن أن يسبب الألم أثناء العلاج.

إمساك شديد:

يمر الطعام غير المهضوم عبر الأمعاء الغليظة إلى فتحة الشرج ، وفي حالة عدم وجود كمية كافية من الماء ، يمكن أن يسبب إمساكًا شديدًا يمكن أن يؤدي إلى ألم شديد أثناء الابتلاع.

نوصي أيضًا بقراءة المقالة التالية لمعرفة المزيد حول المشكلات التي قد يواجهها الأشخاص أثناء العلاج أو بعده: العلاجات العشبية للدم وقاع الحوض والمضاعفات ، ومتى يجب زيارة الطبيب؟

أو المقال التالي الذي يغطي أكثر: وصف لحلم الديدان البيضاء الخارجة من الشرج والمهبل والحوض.

الخراج الشرجي:

يمكن أن تؤدي الخراجات في الشرج أو الناسور الشرجي إلى ظهور القيح والقيح ، مما قد يسبب ألمًا شديدًا أثناء العلاج.

الإسهال المزمن:

عندما يعاني الأشخاص من الإسهال المزمن لعدة أسباب ، يصابون بالفطر الذي يمكن أن يسبب الحكة والألم الشديد.

علاج حرقة المعدة والألم بعد التغوط

علاج الحرقة والألم بعد التبرز في فتحة الشرج يعتمد على سبب الألم نفسه ، لأن كل نوع من الألم يجب أن يعالج على حدة ، لذلك يجب على الأخصائيين التشاور لتشخيص الحالة ووصف العلاج المناسب. وهم على النحو التالي:

علاج البواسير:

  • يتم ذلك باستخدام عدد من العلاجات الموضعية مثل المراهم والبلسم والكريمات.
  • في حالات أخرى ، يتطلب التخدير الموضعي تدخلاً جراحيًا.
  • استخدمي بعض الكمادات الباردة واتركيها لبعض الوقت.

علاج الشق الشرجي:

يمكن أن تلتئم بعض حالات الشق الشرجي من تلقاء نفسها دون علاج.

إذا كان العلاج مطلوبًا ، فيمكن استخدام بعض المراهم والكريمات الموضعية.

علاج الإمساك الشديد:

  • يمكن علاج الإمساك الشديد عن طريق شرب السوائل والماء بكميات معتدلة طوال اليوم.
  • تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على الألياف ، مثل الخضار والفواكه.
  • من فضلك اطلب من طبيبك تناول بعض المسهلات لعلاج الإمساك المزمن.

علاج الخراج الشرجي:

يمكن لبعض خراجات الشرج أن تلتئم من تلقاء نفسها بعد فترة ، وبعضها يعالج عن طريق وصف المضادات الحيوية المناسبة لعمر ووزن المريض ، وفي بعض الحالات الشديدة يتطلب ذلك تدخلاً جراحيًا.

طرق منع الألم بعد العلاج

يقول الأطباء بالتأكيد أن “الوقاية خير من العلاج” ، لذلك يجب اتباع بعض النصائح والإرشادات لحمايتنا من الألم بعد العلاج ، بما في ذلك:

استشارة الطبيب:

إذا شعرت بالوذمة أو الخراج ، يجب عليك استشارة أخصائي على الفور واتخاذ الإجراءات العلاجية المناسبة.

نظافة الشرج:

يجب إيلاء اهتمام خاص لتنظيف فتحة الشرج باستمرار ببعض العوامل المضادة للبكتيريا ، خاصة بعد التغوط ، وذلك لتجنب الالتهابات الفطرية والبكتيرية.

فتحة الشرج الجافة:

حافظ على منطقة الشرج جافة والملابس الداخلية جافة ، لأن التعرض للرطوبة أو الرطوبة المستمرة في هذه المناطق يمكن أن يؤدي إلى العدوى والفطريات.

شرب الماء والسوائل:

يوصي الأطباء أنه بالإضافة إلى تناول الأعشاب الطبيعية الدافئة مثل الينسون والنعناع ، يجب أيضًا شرب الكثير من السوائل والماء (لترين على الأقل) يوميًا.

تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف:

يمكن أن يقلل تناول نظام غذائي غني بالألياف من خطر الإصابة بالإمساك المزمن ، وتشمل هذه الأطعمة الخضار والفواكه ، مثل التفاح والبرتقال والخضر.

استخدم حمام الماء الدافئ:

يمكنك ملء حوض الاستحمام بالماء الدافئ وتركه لمدة 20 دقيقة. تساعد هذه الطريقة على إرخاء عضلات الشرج. إذا كان هناك شق في الشرج ، فإن هذا الماء سيساعد في التئام الشق بسرعة ، لذلك يوصي الطبيب باستخدام الماء الدافئ مرتين في اليوم حتى اكتمال الترميم.

ومن هنا نقدم وصفًا مفصلاً للألم بعد العلاج يستمر لعدة ساعات ، ولمعلومات أكثر تفصيلاً يمكنك ترك تعليق في أسفل المقالة وسيقومون بالرد عليك فورًا.